تدريب العلاقات والأسرة

تدريب العلاقات والأسرة

ما هو تدريب العلاقات؟

إنه فن تطوير اتصال صحي وسلمي مع نفسك والآخرين. يمكن أن يكون الآخرون أشخاصًا في حياتك (والدتك، أو والدك، أو أختك، أو أخيك، أو ابنك، أو ابنتك، أو زوجك، أو صديق، أو زميل، أو جار، أو أي معارف تقابلهم في أي مناسبة)، ويمكن أن تكون أشياء مثل الحيوانات الأليفة، أو الهوايات، أو المنزل والسيارة والممتلكات الأخرى، ويمكن أن تكون أحداثًا إما حدثت في الماضي أو تحدث حاليًا في حياتك. فقط عندما نكون في سلام مع كل شيء بداخلنا ومن حولنا، نصبح أصحاء وسعداء. يتم الوصول إلى هذا السلام من خلال الحب الغير مشروط لأنفسنا وللآخرين وللأشياء والأحداث. وأنت تملك الخيار في ذلك.

Family and Relationship Coaching
فوائد التدريب على العلاقات

سيعطيك العمل مع مدرب العلاقات الدعم الذي تحتاجه في الأوقات الصعبة. عندما تملؤ المشاعر الغير مرئية عقلك بأفكار لا نهاية لها ولا يمكنك التحكم فيها، ويدفعك إلى القيام بتصرفات لست سعيدًا بها. لن يحولك تدريب العلاقات إلى ملاك بدون أخطاء. ولكنه سوف يساعدك على مسامحة نفسك عندما ترتكب أخطاءاً في علاقاتك، والاستفادة منها لتنمية وتقوية علاقاتك بشكل أعمق مع نفسك ومع الأشخاص الذين تحبهم. في التدريب على العلاقات سوف تكون قادرًا على:

ما الذي يمكن توقعه من التدريب على العلاقات؟

ستعمل جنبًا إلى جنب مع شخص سيقبلك كما أنت، ويفهمك، ويتعاطف معك، وسيكون قائدك المبتهج الذي يحتفل معك بكل نجاحاتك. وفي الوقت ذاته، سوف يتحداك هذا المدرب، ويدعمك لتحقيق التغيير الذي تبحث عنه. سيتطلب ذلك تنشيط شجاعتك لرؤية أجزاء منك قد تكون مخفية أو في الظل، وقبولها وحبها دون قيد أو شرط. سيتطلب الأمر أحيانًا التنقل عبر المجهول، ولكن بدعم من مدرب محترف، والذي سيساعدك على فتح ستائر النوافذ على مصراعيها، للسماح لأشعة الشمس بدخول حياتك، وملؤها بالحب والسعادة.

هل أنت جاهز للتحول؟

احجز جلستك لتدريب الأسرة والعلاقات

Sign Up for

The Newsletter

Subscribe to my newsletter for the latest news, insights, and events!